المرأة الريفية

مشروعات مدرة للدخل في ولاية النيل الازرق ومستفيدات يرون فيها فرصة لاعالة اطفالهن

 

أكد العميد شرطة آدم محمد الأمين وزير المالية والاقتصاد والتنمية البشرية بالنيل الأزرق أن الوزارة جاهزة لاحتضان المشروعات المدرة للدخل وخاصة تلك التي تستهدف المرأة.

جاء ذلك خلال مخاطبته حفل تدشين وتسليم مشاريع ادرار الدخل والتمكين الاقتصادي للنساء في السلام والأمن، وأرجع الوزير تسليم المشروعات للمرأة لأنها تقود المجتمعات بالتعلم والتدبير الاقتصادي وشكر القائمين على المشروع ممثلاً في مركز دراسات السلام ومنظمة مشاعل وجامعة الخرطوم - معهد البحوث والدراسات الإنمائية وجامعة النيل الأزرق .

وحسب استطلاع اجرته وكالة السودان للأنباء (سونا) مع المستفيدات في مشاريع إدرار الدخل والتمكين الأقتصادي للنساء في السلام والأمن بولاية النيل الأزرق فان النسوة قلن ان المشروعات ستساعدهن على اعالة اطفالهن.

قالت المستفيدة رضية صالح موسى ، إنه تم تمليكها مشروع ثلاجة لبيع الأيسكريم والثلج وهي أم لـ4 أطفال بهدف إعالة أطفالها وإدخال الربح من المشروع. وأوضحت المستفيدة أفكار أحمد أنه تم تمليكها مشروع ثلاجة لبيع الأيسكريم بسبب غلاء المعيشة وزيادة قيمة الإيجار لمنزلها واحتياجها لمزيد من الدخل الإضافي وتحقيق الربح من المشروع.

 

وأبانت المستفيدة أم كثلوم آدم سعد، أنه تم تمليكها مشروع مواد غذائية لإنشاء دكان بالمنزل وأشادت بالمشروع لإعالة أبنائها. وأضافت المستفيدة سامية آدم محمد انها تحصلت على مشروع تربية مواشي للسعاية وزيادة الإنتاج ثم بيع المواشي لرفع دخلها.

ولفتت المستفيدة آمنة علي سعيد الزبير إلى أنها تسلمت مشروعا لمواد بناء تحوي حطب بناء لبيعها بالمنزل ، منوهة إلى أن الفائدة من المشروع هي مساعدة أبنائها وإدرار دخل مجزٍ لأسرتها.