الأخبار

وزارة الصحة توزع 3 مليون ناموسية مشبعة بدارفور

وزارة الصحة توزع 3 مليون ناموسية مشبعة بدارفور

الخرطوم: وي كير سودان

قالت وزارة الصحة انها تستهدف توزيع 3 مليون ناموسية مشعبة للوقاية من مرض الملاريا بولايات دارفور لضمان الوصول للتغطية الصحية الشاملة.

أكد وكيل وزارة الصحة الإتحادية المكلف د.سليمان عبدالجبار  على أهمية البيئة الصحية والإطلاع على التجارب العالمية والإقليمية في إصحاح البيئة مشددا على الوصول إلى التغطية الشاملة بنسبة 100% بالبلاد.

وشدد عبدالجبار في ورشة تنوير المشرفين الإتحاديين (حملة توزيع الناموسيات المشبعة طويلة الأجل) على ضمان وصول الناموسيات لجميع الأسر بالمناطق المستهدفة والإلتزام بإستراتيجية التوزيع. لافتا إن الحملة ستنطلق في الولايات المحددة في الفترة من 26/7 إلى 8/8/2019م على أن تدشن في ولاية شمال دارفور بحاضرتها الفاشر

 الورشة نظمتها الإدارة العامة للرعاية الصحية الإساسية وإدارة صحة البيئة بالتعاون مع منظمة اليونسيف وبرنامج الدعم العالمي تحت شعار "  نحو تغطية شاملة بالناموسيات المشبعة طويلة الأجل"

   تستهدف الحملة ولايات شرق ووسط وشمال وجنوب وغرب دارفور

واعتبر  عبدالجبار أن الملاريا من أكبر المشكلات الصحية بالبلاد مؤكدا على دور وزارته الكبير في مكافحة المرض والتقليل من نسبة الإصابات.

وقال عبدالجبار إن خطة توزيع الناموسيات للعام 2019م ترتكز على إحلال وابدال الناموسيات التي تم توزيعها للمحليات، وأضاف إن العدد المستهدف 3 مليون من سكان ولايات دارفور، وان عدد الناموسيات 3,880,800 ناموسية.

وفي السياق أكد مدير إدارة صحة البيئة والرقابة على الأغذية د.زكية الغالي على أهمية توزيع الناموسيات ووصولها للفئات المستهدفة بجانب وصولها للمجموعات السكانية التي لم يتم تغطيتها سابقا كالنازحين واللاجئين والرحل مشيرة إلى الدور الكبير للناموسيات في تخفيض نسبة الإصابة بمرض الملاريا.

 وقالت الغالي إن التوزيع سيكون في جميع محليات ولايات دارفور وعددها 59 محلية.

من جانبها شددت مدير إدارة تعزيز الصحة بالوزارة د سهام جابر على ضرورة التوعية الصحية ورفع الوعي للمواطنين لحفظ صحة الإنسان.

وأكدت جابر على أهمية تغير مفهوم تعزيز الصحة للمواطنين في وقت شددت فيه على وصول الناموسيات لجميع المواطنين، مختتمة حديثها (نومة هنيئة تحت الناموسية الآمنة طويلة الأجل).