الأخبار

ابتهاج متوكل.. بريق صحافة المال والاعمال

ابتهاج متوكل.. بريق صحافة المال والاعمال 

الخرطوم: وي كير سودان

تنظر  محررة الشؤون الاقتصادية ابتهاج متوكل الى المستقبل بعينين تحمل الامل بيد ان ذات العينين تنقبان في الارقام والبيانات بدقة لتحولها الى وقائع ملموسة للقارئ البسيط ، وهذه ميزة ابتهاج على رصفائها في الصحف.

نالت ابتهاج متوكل مر الجواب شيخ نورالدين بكالريوس الصحافة وعلوم الاتصال من كلية السودان الجامعية للبنات.

التحقت بالعمل الصحافي في عام 2005م بصحيفة الاقتصادية الاسبوعية ، ثم انتقلت للعمل بصحيفة السوداني في 2006م بالقسم الاقتصادي.

كسرت ابتهاج  حاجز الجمود والجفاف في التعامل مع لغة الاقتصاد ومعرفة مصطلحاته، يمكن اعتبار ابتهاج نموذج في تحويل ارقام الاقتصاد الى قصص حياتية ، قدمت محررة الشؤون الاقتصادية  مواد تحريرية اقتصادية مبسطة للقارئ العادي، احرزت تقدم في مسؤليتها التحريرية بانتاج تقارير مميزة عبر  تغطية العديد من المؤسسات والدوائر الاقتصادية بالبلاد

 تعتبر ابتهاج صاحبة اكبر عدد من شهادات التدريب حيث تلقت نحو (25) دور تدريبية في مجالات العمل الصحفي الاقتصادي المختلفة.

تعتقد ابتهاج ان (  الارادة للتعلم والمعرفة واكتساب المزيد من المهارات والخبرات كان دافعا لها ) وتشير الى انها لاتزال تنهل وتتعلم كل يوم لتجويد العمل

 نالت ابتهاج دورة تدريبية في برنامج تنمية القدرات والاستناد على الادلة في مجال البيانات والمعلومات والاحصاء للبنك الدولي  في 2016م.

ترجع ابتهاج نجاحه الى (الرغبة وعشق الصحافة) وتشير الى الرغبة سلاح في مواجهة التحديات، وترى ان التمسك بالمهنية والمصداقية والدقة  منجأة للصحفي في ظل الظروف المعقدة

 عشق المهنة من قبل ابتهاج اصبح احد المبادئ الاساسية التي ساعدتها في النجاح وتضيف (كل عمل نقدمه رغم  شح الامكانيات للصحف وضعف التقييم المادي يجعلنا نرد الحقوق للمواطنين ونعرفهم على درب الحقيقة ..سنتجاوز الحواجز  ونكسر كل القيود حتى تنعم الأجيال القادمة بالمزيد من الحريات والمكاسب).

 تشمل مهام ابتهاج  تغطية الاخبار والاحداث والمؤتمرات والسمنارات والورش والمناشط الاخرى لعدد من الوزارات والمؤسسات والهيئات الاقتصادية بالبلاد.

في كل يوم تكسر ابتهاج الصور النمطية للمرأة ، وفي كل يوم تمنح القارئ المعرفة والحقوق ليتخذ قراراته الاقتصادية عن معرفة.